الخميس، 4 نوفمبر، 2010

دع جهازك يتحدث العربية مع برنامج إتكلم من آي-فون إسلام

أحمد | 9:05 ص |
هل فكرت يوما في الاستماع الى النصوص العربية على جهازك أيفون أو أيبود تاتش أو أيباد؟ بدلا من قرائتها واتعاب نظرك لساعات طويلة في النظر الى شاشته؟ هل فكرت يوما في اداء اكثر من مهمة متزامنة وان تستمع الى مقالاتك المفضلة صوتيا وانجاز أشياء اخرى خارج الآي فون كقيادة السيارة او الجري؟ كل هذا متاح اذا كنت تقرأ باللغة الإنجليزية او ربما لغات عديدة اخرى. لكن ماذا عن اللغة العربية ؟
يمكن اعتبار ان أحلامك قد تحققت وهذه المرة عبر جهازك المحمول من خلال هذا التطبيق الجديد والمميز عربيا والمقدم من اي فون اسلام. تطبيق "إتكلم" والذي يقوم بتحويل النصوص العربية وكذا الانجليزية الى صوت آلي مسموع لحظيا وبدون الحاجة للاتصال بالانترنت.
تعد حوسبة اللغة العربية وتحويل نصوصها الى صوتيات من اعقد العمليات اللغات التي يمكن تطبيق ذلك عليها بعكس اللغات الاخرى وذلك بسبب صعوبة واعجاز اللغة العربية نفسها وقواعدها اللغوية والنحوية المتشابكة.
لذا بقينا زمنا طويلا في عالم الحاسوب والانترنت نفتقد الى برنامج او طريقة آلية تقوم بتحويل النصوص العربية المكتوبة الى صوت منطوق بدون تدخل بشري في ذلك كما يوجد في الكثير من اللغات الحالية خصوصا اللاتيني والجرماني منها.

الآن من هذا التطبيق الجديد "إتكلم" من آي فون إسلام حلت هذه المشكلة تقريبا وبنسبة كبيرة، لن تجد طبعا صحة ونطق سليم مائة بالمائة، ولن تجد الصوت بشري نقي اذ انه صوت آلة لكن الجودة فيه عالية جدا وتعد الافضل حاليا بين البرامج الناطقة آلياً للغة العربية.
البرنامج ذو واجهة استخدام جميلة وسهلة التعامل في تنفيذ المهمة الرئيسية له بلا اي تعقيد او صعوبة وهي قراءة النصوص العربية والانجليزية صوتيا وامكانية مشاركتها بالايميل بعد تحويلها الى ملف صوتي.
من خصائص البرنامج التي تدل على سهولته هو انك وبمجرد تشغيله ولمس الشاشة الخضراء الفارغة سيسألك ان كان هنالك نص منسوخ بان تلصق هذا النص او تتجاهله لتكتب ماتريد ان تسمعه.
ايضا من الميزات المرنة انك ان نسخت نص اخر وعدت الى نفس الشاشة التي تحتوي النص القديم فبامكانك اما استبداله بالنص الجديد او دمجه معه، وبذلك تختصر الكثير من الوقت والجهد بهذه الخصائص الذكية.
بمجرد انتهائك من لصق النص او كتابته سيظهر مع لوحة مفاتيح الآي فون وفوقها زر تشغيل بمجرد ضغطه سيبدآ التطبيق وخلال لحظات بقراءة النص المكتوب آليا.
ايضا نعود الى الخصائص الذكية للبرنامج فهو قادر على تمييز اللغة بشكل تلقائي ان كانت عربية او انجليزية ونطقها على هذا الاساس، ويمكنك تعطيل هذه الخاصية من قسم الاعدادات واختيار اللغة اما عربية او انجليزي.
كما يمكنك في نفس قسم الخصائص ان تضبط اعدادات اخرى مثل مستوى الصوت، او سرعة القراءة بحسب عدد الكلمات في الدقيقة الواحدة.
ايضا لك الحرية ان تشارك هذا النص المنطوق صوتيا مع اصدقائك او من تحب بارساله بالايميل كملف صوتي مرفق.
عملية تحويل النص الصوتي الى ملف تأتي بالضغط على زر علامة الايميل اعلى الكيبورد في واجهة البرنامج وتستغرق مدة مختلفة بحسب طول النص او قصره.
ايضا ستلاحظ ان النص المكتوب سيرفق في الايميل مع الملف الصوتي للاستفادة منه في امور اخرى ولمتابعته من قبل المستقبل.
التطبيق ايضا كما اللغة العربية، فانه يعالج الانجليزية ويقرأها صوتيا وهذه من الطرق المثلى لك كعربي مبتدأ باللغة ان تستمع الى النصوص الانجليزية وتتابعها نصيا لتحسن مستواك فيها وتتعلم نطق بعض الكلمات والجمل الصعبة، ولو لاحظت الشريط الاصفر في الاسفل والذي يعرض النصوص متحرك حتى يبين ايها يتم نطقه الآن.
التطبيق يحتوي ايضا على متصفح انترنت مدمج يسهل عليك نسخ النصوص ويوفر الوقت بدلا من الذهاب الى المتصفح الخارجي ونسخ النصوص ثم العودة للتطبيق.
يمكنك ببساطة نسخ النص من الموقع الذي تريده ثم الذهاب الى الزر الاول ونصخ النص وقرائته.
هنالك قسم خاص في التطبيق للمواقع المفضلة عربيا وانجليزيا للذهاب اليها وتصفحها داخل التطبيق، يمكنك اقتراح موقع بكل سهولة من خلال تلك الشاشة،
وبالطبع لمستخدمي الآي باد نصيب اذ يعمل هذا التطبيق عليه ايضا.
التطبيق يعد من اميز التطبيقات العربية على الاي فون في هذا المجال اذ لم يسبق اليه، كما يعد وسيلة مساعدة ممتازة لقراءة النصوص العربية والانجليزية بجودة عالية ومفهومة ولا غنى عنه خصوصا للمعتمدين على الصوتيات والسماع وللمنشغلين كثيرا عن القراءة.
هذه البداية فقط
اذا لاقى تطبيق إتكلم نجاحاً فلن نكف عن تطويره فلدينا خطط طموحة لدمج البرنامج مع أنظمة آبل وجعل قرأة المقالات والنصوص العربية والإنجليزية سهلة.
بالنسبة للمطورين
يمكنك ارسل اي نص سواء عربي او إنجليزي الي برنامج إتكلم عن طريق العنوان etkalem://?text=Put_Your_Text_Here
شيئ واحد أخير
اذا كنت تملك برنامج إتكلم يمكنك الضغط على هذه الأيقونة لسماع المقال في برنامج إتكلم بدل من قراءته.
(لا يصلح ذلك في الوقت الحالي من برنامج أي-فون إسلام وانما فقط من السفاري اذا كنت في برنامج أي-فون إسلام اضغط على زر فتح الصفحة في السفاري في الأعلى بجانب ايقونة الإيميل)

ولا تنس تقييم البرنامج في متجر البرامج
أنتهت الأكواد المجانية – لكن بشرائك البرنامج انت تدعمنا وسوف نتمكن من تطوير برامج أكثر.

احمد مسلم 

ww.zera3h.blogspot.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

Search