الأحد، 24 يوليو، 2011

شركة لتامين " زيورخ أميريكان" تقاضي "سوني" لإعفائها من تبعات القرصنة الالكترونية

ahmed muslim | 6:04 م | | | |

سوني بلاي ستيشن
 

تواجه شركة "سوني" دعوى قضائية أقامتها ضدها شركة "زيورخ أميريكان" للتأمين تطالب فيها باعفائها من تحمل أي تبعات قانونية لتعويض الزبائن عن حادث القرصنة الالكترونية الذي تعرضت له شبكة "بلاي ستيشن" في نيسان/ابريل الماضي، ونجم عنه كشف حسابات 77 مليون زبون.
وبالرغم من أن "سوني" وافقت على تعويض الزبائن الذين تضرروا بسبب الاختراق، فإن أعدادا من هؤلاء الزبائن لايزالون يقيمون دعاوى قانونية يطالبون فيها بتعويضهم.
معلوم أن "بلاي ستيشن" ظلت معطلة في جميع انحاء العالم لنحو شهر، في الوقت الذي كانت "سوني" تحاول مراجعة اجراءاتها الامنية للحؤول دون تمكن لصوص الانترنيت من اختراق انظمتها مجددا.
وتطالب شركة "زيورخ" باصدار اعلان من محكمة في نيويورك يلزم شركة "سوني" بعدم مطالبتها شركة تأمين "زيورخ" بتعويض أي من الزبائن المتضررين حاليا وفي المستقبل، نتيجة الاختراق الامني الذي وقع لـ "بلاي ستيشن".
وتفيد سجلات "زيورخ" بوجود 55 دعوى قضائية مقامة في محاكم امريكية تطالب بتعويضات نتيجة الخرق الامني.
وتدفع شركة التأمين بانها غير مسؤولة، وفق بنود بوليصة التأمين، عن تعويض بعض الطلبات.
من جانبها، امتنعت شركة "سوني" عن التعليق على الموضوع لأن "القضية موضع خلاف قانوني."
وتقدر "سوني" قيمة الخسائر التي تكبدتها نتيجة الاختراق الامني بـ أكثر من 150 مليون دولار.

المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

Search