الخميس، 22 سبتمبر 2011

الحفاظ على خصوصية المستخدم تخسر شركات الاعلانات

ahmed muslim | 7:12 ص | | | | | |

بدأنا نشاهد في الفترة الأخيرة الكثير من التحركات من أجل الحفاظ على خصوصية المستخدم، إما عبر إضافة مميزات إلى المتصفحات او تعديل إعدادات الخصوصية في نفس الموقع، ولكن هذا الشيء لن يكون في صالح الشركات ووكالات الإعلان بتاتاً.

كاثرين تاكر أحد الباحثات في معهد MIT وجدت أن القوانين التي فرضها الإتحاد الأوروبي من أجل حماية خصوصية المستخدم والحد من جمع المعلومات عنه أدى إلى التقليل من فعالية الإعلانات بنسبة 65% وهو أمر لايصب في صالح بعض الشركات مثل جوجل.
الكثير من المواقع والشركات مثل جوجل تعتمد على المواقع الأخرى لتجمع البيانات عنك بواسطة الكوكيز، ومنع جمع البيانات عنك قد يصعب على هذه الشركات تقديم إعلانات قد تثير إهتمامك وهذا سيضر بالأرباح التي تحققها الشركات التي تستخدم هذا النوع من الإعلانات، في حين قد تستفيد مواقع مثل فيسبوك من مثل هذه الأمور لأنها تعرف من أنت مسبقاً وكل ماتحبه لأنها لاتعتمد على حفظ بياناتك على الكوكيز مثل جوجل.

هذه الخطوات قد تدفع الكثير من الشركات إلى تطوير أساليب جديدة في إستهداف المستخدمين ومعرفة مايريدون ولعل جوجل+ هو خطوة إضافية من جوجل من أجل جمع المزيد من المعلومات عنك بعيداً عن نظام الكوكيز المتعارف عليه.

ماهي الكوكيز؟ هي عبارة عن ملفات صغيرة تحتوي على معلومات بسيطة عنك مثل المواقع التي زرتها وغيرها من المعلومات التي تفيد مزودات شركات الإعلانات في معرفة الأمور التي تحبها والمواقع التي تتردد عليها بشكل مستمر وقد تستخدم من قبل بعض المواقع والمنتديات من أجل التعرف عليك لتتجنب الحاجة إلى إدخال كلمة السر في كل مرة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

Search