الأربعاء، 14 سبتمبر، 2011

HTML5 قد تسبب بخسائر لشركة آبل

ahmed muslim | 5:44 ص | | | | | |


تبني لغة HTML 5 سيكون مفيداً للكثير من الشركات وسيسهل الحياة على الكثير من المستخدمين والمطورين على حد السواء، ولكن آبل قد تتضرر من هذا الشيء.

بحسب توقعات شركة بيرنستين للأبحث فإن زيادة تبني لغة HTML 5 قد يؤدي إلى تقليص أرباح آبل بنسبة  قد تصل إلى 30% وذلك في حالة بدأ الكثير من المطورين في التحول إلى بناء تطبيقاتهم بلغة HTML 5 لتعمل مباشرة عن طريق المتصفح كما فعلت أمازون مع كندل على الأيفون والأيباد، وذلك من أجل تجنب دفع نسبة من البيع لآبل، آبل بالإضافة إلى أخذها نسبة من أي عملية بيع مباشرة على أيتونز فإن الشركة تقوم بأخذ نسبة مقابل أي إشتراكات او تجديد إشتراك أيضا وهو أمر شائع في حالة المجلات الموجودة على الأيباد.
التوجه نحو HTML 5 سيكون مفيداً للشركات فهو يقلل من الحاجة للتطوير لأكثر من نظام تشغيل في نفس الوقت، وأي رسوم ونسب ستختفي لأنك لن تمر عن طريق وسيط كما هو الحال مع سوق برامج أيتونز، وبهذا تضمن أن تحصل على المال بنسبة 100% وبالتالي تزداد أرباحك لأنك لن تدفع 30% لآبل او غيرها نظير بيع برامج او منتجاتك.
ولكن…
هناك جانب سيء لتبني لغة HTML 5 أيضاً، فميزة البرامج التي تستخدم أدوات آبل (او حتى أندرويد) هو إمكانية الإستفادة القصوى من العتاد ونظام التشغيل وإمكانيات الوصول المباشر إلى قوة المعالجة الرسومية إلخ وذلك بسبب المكتبات البرمجية التي توفرها هذه الأدوات، في حين تعتمد تطبيقات HTML 5 على المتصفح الذي لايستطيع تقديم هذه الأمور، أضف إلى ذلك أن المتصفحات قد تختلف في طريقة تعاملها من نظام إلى أخر وهو أمر سبب الصداع لمطوري تطبيقات الإنترنت على مر السنين، لذلك فإن بعض التطبيقات قد يكون بالإمكان تحويلها إلى HTML 5 دون أي مشاكل ولكن الألعاب قد تكون مسألة معقدة قليلاً.
التحول إلى HTML 5 لن يكون يتم بين يوم وليلة، واللغة بحاجة إلى المزيد من النضوج كما أن المتصفحات بحاجة إلى التحسن وتقديم منصة أقوى لمطوري التطبيقات ولعل مبادرة B2G من موزيلا هي مايحتاجه عالم الهواتف الذكية من أجل تحقيق هذا الشيء.

المصدر 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

Search